الرئيسية / الفوركس الاسلامي

الفوركس الاسلامي

ما هو الحساب الاسلامي لتداول الفوركس
الحساب الاسلامي لتجارة الفوركس هو ذلك الحساب الخالي من الفوائد الربوية بجميع أشكالها مهما كانت مدة العقد المبرم بين الطرفين. ونقصد هنا بالفوائد الربوية أي الفوائد التي يدفعها المتداول للبنك مقابل ترك الحساب مفتوحاً لليوم التالي أو للمدة التي يريدها.

قد تتطلب الصفقة في سوق تجارة العملات وقتاً لإغلاقها. وإذا قام المتداول بفتح صفقة ومضى عليها أكثر من 24 ساعة ولم تغلق هذه الصفقة قبل الساعة الخامسة بتوقيت نيويورك فإنه يتم تثبيت هذه الصفقة ودخولها في عملية التبييت تلقائياً، وبالتالي تتكون عليها رسوم تمديد وهي في الواقع فوائد ربوية تُفرض على الصفقة التي مضى على فتحها يوم أو اكثر من يوم، وهذا ما يعرف بسعر أو عمولة التبييت.

هنا تكمن المشكلة في عدم تطابق عمليات التداول مع الشريعة الإسلامية، لأن هذه التداولات مربوطة بفوائد ربوية حرمتها الشريعة الإسلامية وتدخل هذه الفائدة في العملية الحسابية لهذه العمولة، حيث أن الشريعة حرمت على المسلم أخذ أو دفع أية فوائد مقابل التداولات التي يقوم بها. فكيف إذاً يمكن للمتداول المسلم أن يتخلص من هذه المشكلة؟ وما هي اّلية عمل الحساب الاسلامي في الفوركس؟

آلية عمل الحساب الاسلامي لتداول الفوركس
تعتبر فوائد التبييت كما ذكرنا سابقاً مشكلة في تداول الفوركس، فكيف يمكننا التغلب على هذه المشكلة؟

إن أول ما يخطر ببالك لحل هذه المشكلة هو القيام بإغلاق الصفقة قبل نهاية اليوم وبهذا لا يتم حساب أية فوائد ربوية ولا تدخل الصفقة في عملية التبييت. ولكن هذه الاّلية قد تكلفك كثيراً فكل صفقة جديدة ستكلفك وقت و عمولة (سبريد) جديدة، إن الحل المثالي للمتداول يتم من خلال إنشاء الحساب الاسلامي ليتمكن من التداول دون أية قيود أو مخاوف.

غير موجود !

المعذرة ولكن الصفحة المطلوبة غير موجودة .. حاول إستخدام محرك البحث .

error: